جمعية الهمام: قدمنا مساعدات من 11 شاحنة مدنية وعسكرية

اعتبرت جمعية “الهمام” أن “حادثة المرفأ أصابت كل لبناني في الصميم وتركت جرحا ينزف على أم الشرائع بيروت فكانت صدمة أذهلت العقول لجهة عدد الشهداء والجرحى والدمار الذي لحق بالمرفأ والمنازل والأبنية في بيروت وتشريد الألف من الناس وتوقف أعمالهم”.

وأشارت في بيان، الى أن “الجيش اللبناني الذي يلقى على عاتقه المهمات الصعبة كان الحاضر الأول والحاضن الأبدي لهذا الشعب وويلاته والمصائب التي تلم به”.

وقالت: “إحساسا منا بالمسؤولية الوطنية والوقوف جنبا إلى جنب قامت جمعية الهمام الخيرية بالمساهمة في المساعدات التي ينظمها الجيش اللبناني صاحب الثقة العمياء بتقديم 10 شاحنات مدنية وعسكرية في 16 الجاري، واليوم أرسلنا 11 شاحنة مدنية وعسكرية ليصبح المجموع 21 شاحنة مياه من ضمن الحصص الغذائية التي ستساعد في تعويض الجزء اليسير من حجم الضرر الكبير”.