تعقب زوجها وزار عيادته: تطورات جديدة في قضية قتيل منزل نانسي

75

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

above post content 700×90

شهدت قضية اقتحام منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم تطورات جديدة، حيث ذكرت مصادر قضائية أن بيانات الاتصالات كشفت أن الشاب محمد الموسى الذي اقتحم منزل عجرم، كان يتعقب زوجها فادي الهاشم منذ فترة، وفق ما نقلته “إل بي سي” اللبنانية.

 

وفي التفاصيل، تبين من مجريات التحقيق ومن بيانات الاتصالات أن محمد الموسى كان يتعقب فادي الهاشم منذ فترة، إذ اتصل أكثر من مرّة برقم العيادة الخاص به، وهو الرقم المدوّن عبر الإنترنت والمتوفر للجميع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بهدف استقصاء المعلومات.

 

وتبّين أن “المعتدي لم يتواصل مع الدكتور الهاشم شخصيا بتاتاً، كما ظهر أنه زار محيط مقر العيادة مرّة واحدة في بداية 2019”.

 

هذا واستجوب القاضي الهاشم لمدة 3 ساعات، واتخذ بعد ذلك قرارا بتركه رهن التحقيق، ثم حدد جلسة جديدة ستكون في 10 مارس، على أن يتم استدعاء عدد من العاملين لدى زوج فادي الهاشم للاستماع إلى إفاداتهم.

 

*المصدر: العربية . نت

Français